http://img59.imageshack.us/img59/4880/41267843.gif


 
الرئيسيةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» الشيخ احمد مجاهد واجمل قصه خالد وحسان
الإثنين يوليو 20, 2015 5:48 am من طرف حمزاوي79

» اسطوانة تعليم الاطفال (الحروف والارقام وحفظ القران)
الأربعاء يناير 07, 2015 7:08 am من طرف السيدالدمياطى

» هل سئمت من حاسوبك التقيل ادخل الان وحمل البرنامج الدي يجعل حاسوبك اخف ب 10 مراة
الأربعاء يناير 07, 2015 7:05 am من طرف السيدالدمياطى

» حصريا النورتن 2009 مجانا + الكرك
الجمعة أبريل 19, 2013 6:12 pm من طرف yhyh

» تعلم صيانه نوكيا n73 فيديو
الأربعاء فبراير 20, 2013 2:01 pm من طرف ع الوزني

» شرائط الشيخ احمد مجاهد
الإثنين فبراير 04, 2013 3:48 am من طرف eng england

» سعر الأرض المباني بالقرية
الأحد ديسمبر 30, 2012 7:40 pm من طرف amr_gamal0000

» الشيخ عربى عبدالحميد
السبت ديسمبر 08, 2012 1:18 pm من طرف wael_5757

» احمد محاهد
السبت ديسمبر 08, 2012 1:03 pm من طرف wael_5757

» مكالمة مجانية من الكمبيوتر نحو أي هاتف بالعالم (مجرب) فرصة العمر
السبت ديسمبر 01, 2012 11:33 am من طرف azizaziz01

» الشيخ احمد مجاهد واجمل قصه وحيد والهام
الخميس نوفمبر 15, 2012 12:38 pm من طرف mmsh

» اقرأ دستورك وقول رايك _ رايك من دماغك
الأحد نوفمبر 04, 2012 5:47 am من طرف ابو وفاء

» موسوعه العربى فرحان
الأحد نوفمبر 04, 2012 5:30 am من طرف ابو وفاء

» ]طريقة اصلاح اعطال بعض الاجهزه
الجمعة أكتوبر 12, 2012 11:39 am من طرف فيجو

» الشيخ احمد مجاهد
الأحد أكتوبر 07, 2012 12:13 am من طرف نبيل سويلم

» حصربا برنامج التحويل من صيغة Jar إلي SiS أو العكس!!!
الجمعة سبتمبر 14, 2012 2:24 am من طرف ali_amr404

» اكبر مكتبة ذكر ومديح في مصر
الإثنين أغسطس 13, 2012 2:39 pm من طرف حازم اف ام

» لعبة الجار المزعج الجديدة كاملة وشغالة مية المية وجرب بنفسك
الخميس يوليو 19, 2012 1:21 pm من طرف lobna_lolo

» العربى فرحات+الموالد الاصلية+مش موجودة الا فى ميت لوزه وبس
الجمعة يوليو 06, 2012 12:14 pm من طرف issa_20100

» دي مجموعه قصائد من روائع الشيخ ياسين التهامي
الجمعة يوليو 06, 2012 12:11 pm من طرف issa_20100

» مدح وزكر فى النبى
الجمعة يونيو 01, 2012 6:42 pm من طرف وليد سلامة

» مولود جديد
الخميس مايو 10, 2012 7:49 pm من طرف hani_alnadi

» الف مبروووك للاهلى
الخميس مايو 10, 2012 7:44 pm من طرف hani_alnadi

» لا ول مره ويندوز فيستا عربى
الجمعة أبريل 20, 2012 9:56 am من طرف ابوالعينين1000

» برنامج ال black list لل N70
الجمعة أبريل 20, 2012 9:30 am من طرف عبدالرحيم يحيى

»  برنامج ((ProAgent 2.1)) لسرقة باسورد الايميل
الجمعة أبريل 13, 2012 7:14 am من طرف ابو وفاء

» لاول مره برنامج كاسبر عربي لجوال نوكيا N70
الجمعة أبريل 13, 2012 6:53 am من طرف ابو وفاء

» الرهيب نود32 بآخر إصدار لحماية تامة Nod32 2.70.37
الأربعاء مارس 07, 2012 10:16 am من طرف shaban99

» الاصحاب والمال
الجمعة مارس 02, 2012 2:11 pm من طرف محمدعلى 27سنه

» المصاحف الكاملة ( جودة عاليه - رابط واحد مباشر )
الأربعاء فبراير 29, 2012 12:31 am من طرف احمد طنطاوى

» عجائب من صنع البشر !!
الأربعاء فبراير 29, 2012 12:15 am من طرف احمد طنطاوى

» حصريا وانفراد البوم اصاله الجديد
الثلاثاء فبراير 28, 2012 11:43 pm من طرف احمد طنطاوى

» اجمل ما غنت مياده الحناوى
الثلاثاء فبراير 28, 2012 11:42 pm من طرف احمد طنطاوى

» حصريا - عمرو دياب - الله على حبك انت - جامده جدا من الالبوم القادم
الثلاثاء فبراير 28, 2012 11:41 pm من طرف احمد طنطاوى

» كلمه لايكتبها الكمبيوتر مهما كان!!!!!
الخميس فبراير 16, 2012 8:59 pm من طرف aiman550

» الهجوم على مرتضى منصور
الخميس فبراير 02, 2012 8:50 pm من طرف alaabo51

» موقع جميييييييييييييييييل للكتب
السبت يناير 28, 2012 10:37 am من طرف الحاج سعد ابو علي

» إيجار سيارات وليموزين وخدمات سياحية بأقل الأسعار
الأربعاء ديسمبر 28, 2011 6:55 am من طرف توورست كار

» أحدث أنواع السيارات والليموزين والخدمات السياحية
الأربعاء ديسمبر 28, 2011 6:50 am من طرف توورست كار

» مواويل احمد مجاهد
الثلاثاء ديسمبر 27, 2011 10:19 am من طرف aiman550

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابو شهد - 514
 
ابو وفاء - 320
 
aboseaf - 279
 
ناصرالأقصى - 183
 
هشام 2010 - 170
 
ملك روحى - 159
 
ابراهيم احمد عبده مقبل1 - 144
 
مجرد انسانه - 128
 
the tiger - 121
 
wael - 116
 
انت غير مسجل استعن بالله واضغط هنا للتسجيل

رسالة الترحيب. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا
انت غير مسجل استعن بالله واضغط هنا للتسجيل

رسالة الترحيب. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

شاطر | 
 

 من أسرار الأسماء في القران الكريم الجزء 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وائل2020
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 87
العمر : 26
العمل/الترفيه : طالب بكلية الهندسة
المزاج : الرياضة
تاريخ التسجيل : 09/09/2008

مُساهمةموضوع: من أسرار الأسماء في القران الكريم الجزء 1   السبت سبتمبر 20, 2008 6:50 pm

من أسرار الأسماء
في القرآن الكريم


الطبعة الأولى

1424هـ 2003م

مقدّمة

نعم، حتى الأسماء يمكن أن تتجلى فيها المعاني والأسرار، كيف لا، ونحن نتعامل مع القرآن الكريم؟! وإن جاز لنا أن نهمل دلالة الاسم في عمل فكري بشري، فهل يجوز لنا أن نفعل ذلك عندما نتعامل مع كتاب رب العالمين؟! فكل اسم ورد في القرآن الكريم لا بد أن تكون له دلالات وظلال. وقد توصّلنا إلى هذه القناعة بعد أن تَحصّل لدينا ملاحظات كثيرة تتعلق بالأسماء القرآنيّة، رأينا أن نُطلع القارئ الكريم على بعضٍ منها.

في البداية كان الأمر يتعلّق بأسماء الأعلام في القرآن الكريم، وعلى وجه الخصوص الرسل والأنبياء، عليهم السّلام؛ فقد لاحظنا أنّ هناك أسماء لبعض الأعلام الكرام هي وحي ربّاني، وذلك مثل:

"وامرأته قائمة فضحكت فبشرناها بإسحق ومن وراء إسحق يعقوب" (هود71 ) ومثل: "يا زكريا إنا نبشرك بغلام اسمه يحيى" (مريم7). ومثل:

"إذ قالت الملائكة يا مريم إنّ الله يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح عيسى ابن مريم".آل عمران45

وبما أنّ التسمية ربّانية فلا بُد من حكمة، ولا بُد من سر؛ فلماذا " اسمه أحمد "، ولماذا الزبور، ولماذا المسجد الأقصا...؟ فلا بدّ من التدبّر والبحث والاستقصاء، في محاولة للوصول إلى بعض أسرار هذه الأسماء. وقد قمنا في مركز نون للدراسات القرآنية بمتابعة ذلك، فكانت هناك نتائج ومعطيات إيجابية، ولكنّ الكثير منها بحاجة إلى استكمال وتدليل.

هكذا، كما قلنا، كانت البداية. إلا أننا وجدنا أنّه يمكن أن نجعل الأسماء بشكل عام، وليس أسماء الأعلام فقط، المدخل إلى أسرار مسائل في التفسير وغيرها. ويلاحظ القارئ ميلنا إلى الاختصار والتركيز عند عرض الأفكار، لعلمنا أنّ الناس باتوا ينفرون من المطولات.

وأخيراً نجد من المناسب أن نذكّر بأنّ مقالات هذا الكتاب هي بعض ما نُشر في صحيفة القدس المقدسيّة، وصحيفة أخبار الخليل، وذلك في الأعوام 2000 و 2001م . وقد تم نشرها أيضاً على صفحة مركز نون الالكترونية.
ربنا عليك توكّلنا، وإليك أنبنا، وإليك المصير

بسّام نهاد جرّار
البيرة – فلسطين
28 شعبان 1424 هجرية
24 تشرين أول 2003 ميلاديّة

جاء في عمدة الحفّاظ، للسمين الحلبي، أنّ لفظ ( الاسم ) مشتق من السُّمو، وهذا قول البصريين. وقيل من الوسم، وهو قول الكوفيين. وعليه فالأصل في الاسم أنّه رفعة وعلامة. وتستخدم الأسماء لتمييز الذوات عن غيرها، ويغلب أن تشير الأسماء إلى صفات، ومن هنا يميل الناس إلى اختيار الأسماء ذات الدلالات الإيجابية، وهم يأملون أن يكون للمرء من اسمه نصيب.

المستقرئ للقرآن الكريم يجد أنّ الاسم يدل على صفة، وأسماء الله تعالى كلها تدل على صفاته عزّ وجل. وعليه يكون المعنى في قوله تعالى: " هل تعلمُ له سَميا": أي هل تعلم له مثيلا في صفاته. وقد أخطأ من ظن أنّ أسماء الله مجرد أعلام، فقال إنّ معنى " هل تعلمُ له سميا ": أي هل تجد من تسمّى باسمه. وهذا غير مقبول، لأن هناك من تسمّى برحمن، ورحيم، وكريم...الخ

جاء في سورة الرعد:" وجعلوا لله شركاء قُل سمّوهم ". يقول السمين الحلبي، في عمدة الحفاظ:" ليس المعنى أظهروا أساميها فقولوا : اللات، والعزّى، وهبل، ونحو ذلك، وإنما المعنى أظهروا حقيقة ما يدّعون فيها من الإلهية. وإنكم تَجدون تحقيق ذلك فيها؟ " ويقول في قوله تعالى: تبارك اسم ربّك: " أي يتزايد خيرهُ وإنعامه. والمعنى أنّ البركة والنعمة الفائضة في صفاته..."

جاء في سورة الصف: " ومبشراً برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد...": أي أنّ صفاته، عليه السلام، تستجلب الحمد في أقوى صوره، وأجلاها، وأفضلها. فهو إذن يُحمدُ أكثر من غيره، لأن صفاته تجعله يُحمد من الناس أكثر. أمّا ( محمّد) فدال على كثرة حمد الحامدين إيّاه. وعليه فإذا قصدنا بالاسم الصفة الذاتيّة، التي تدفع الناس إلى حمده، عليه السلام، فهو (أحمد)، أمّا إذا نظرنا إلى ردّة فعل الناس عندما يصفونه، عليه السلام، بما يليق بصفاته، فإنّه يكون عندها محمداً. فهو، عليه السلام، أحمد في ذاته، ومحمّد ومحمودُ من قبل الناس.

ونقول بعبارة أخرى : المقدّمات الموجودة في ذاته، عليه السلام، يلخصها اسم أحمد، أمّا النتيجة الموجودة خارج الذات فيعبر عنها اسم محمد.

لقد اشتهر النبي، صلى الله عليه وسلم، قبل الإسلام بأنّه الصادق الأمين، وكانت هذه الشهرة نتيجة لما لمسته قريش من صِدقه وأمانته، عليه السلام، أمّا اليوم، وبعد أكثر من ألفٍ وأربعمائةِ سنة، فإننا نجد أنّ الشخصية التي تُمتدح أكثر، وذلك لما يتجلى فيها من صفات حميدة، هي شخصية الرسول، عليه السلام، فهو أحمد من غيره على مدى التاريخ البشري وإلى يومنا هذا. فتبشير عيسى، عليه السلام، كان برسول يأتي من بعده، صفته أنّه أحمد من غيره.

بعد كل ما ذكرناه نخلص إلى نتيجة أنّه لا بد لنا من إعادة النظر في التعامل مع الأسماء القرآنيّة. فهل يجوز لنا أن نعتبرها مجرد أعلام تخلو من المعاني والأسرار، وعلى وجه الخصوص عندما تكون التسميات ربانية المصدر؟! انظر قوله تعالى :" اسمه المسيح عيسى ابن مريم ". ثم انظر قوله تعالى:" إنا نبشرك بغلام اسمه يحيى لم نجعل له من قبل سميّا " وانظر قوله تعالى:" فبشرناها بإسحاق ومن وراء إسحق يعقوب ". ويعقوب، عليه السلام، هو أيضاً في القرآن الكريم إسرائيل، كما أنّ يونس، عليه السلام، هو أيضاً ذو النون، وإدريس، عليه السلام، فيما يرجحه بعض المفسرين هو إلياس، ومحمد، عليه السلام، هو أحمد.

هذه الأسماء وغيرها هي كنوز وأسرار، ونحن نهدف، بمثل هذا المقال، إلى لفت الانتباه إليها، لتصبح في دائرة اهتمام الدارسين، لأننا وجدنا أنّ الكثير من أسرار هذه الأسماء تتجلّى عند التحقق والمتابعة. ولا بأس بالرجوع إلى اللغات السّاميّة، بعيداً عن علماء التوراة والكتاب المقدس، الذين يُطوّعون اللغة لتوافق تصوّرات كَتبة أسفار العهد القديم، حتى عندما يجمح بهم خيال الأسطورة.

ســورة

القرآن الكريم هو المعجزة الدالة على صدق رسالة الرسول، صلى الله عليه وسلّم، وعلى وجه الخصوص في إعجازه البياني. وقد تحدى القرآن العرب أن يأتوا بسورة من مثله، ولم يتحدّهم بما هو أقل من سورة. والسُّورة كلٌّ متكامل وتشتمل على ألوان من العلوم والمعارف والتشريعات والآداب … وغير ذلك. واللافت للانتباه أنّ كلمة سورة لم تُذكر في أول خمسين سورة نُزّلت على الرسول، عليه السلام ؛ فقد جاء التحدي بعشر سور في سورة هود، والتي هي السّورة 52 في ترتيب النزول. أمّا التحدي بسورة واحدة فقد جاء في سورة يونس، والتي هي السورة 51 في ترتيب النزول. وهذا يعني أنّ العرب، في زمن الوحي، قد أَلِفَت معنى قرآن قبل أن تألف معنى سورة. وهناك الكثير من السُّور القصار التي نزلت قبل أن يُسَمِّي القرآن الكريم كل قطعة متكاملة باسم سورة. ويجدر أن نلفت الانتباه هنا إلى أنّ ما يقال في ترتيب نزول السور هو من الأمور الاجتهاديّة المحتملة التي يصعب إثباتها، على خلاف ترتيب المصحف، فإنه ترتيب توقيفي، أي بفعل الرسول، صلى الله عليه وسلم، وحياً.

السُّورة: مشتقّة من السُّور. ومعلوم أنّ السُّور في القديم كان يحيط بالمدينة، ثم هو يرتفع كثيراً بغرض الحماية والحفظ. وقد يكون معنى الارتفاع في السور ولّد في اللغة بعض معاني سورة، والتي منها الدرجة الرفيعة والمنزلة العالية. يقول النابغة الذبياني في البيت المشهور :
ألم ترَ أنّ الله أعطاك سورةً ترى كلّ مَلك دونها يتذبذبُ

ومعلوم أنّ بناء السُّور يتم دورة فوقها أخرى، حتى يكتمل. ولا يبعد أن تكون السُّورة هي كل دورة من هذه الدورات. ويُرَجِّح هذا أنّ بعض علماء اللغة قال إنّ سورة تُجمع على سُوَر، وكذلك سُوْر. وعليه فإن اسم سورة يتضمن معنى الإحاطة، ومعنى السُّمو والرفعة. ومعنى الإحاطة يتضمن الاشتمال، والتمييز وتحديد المعالم ؛ فالسُّور يشتمل على المدينة وما فيها، ثم هو يحدد معالمها ويميزها عما سواها. واللافت للانتباه أنّ الآية الكريمة التي تتحدى البشر أن يأتوا بسورة: " أم يقولون افتراه، قل فأتوا بسورة مثله، وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين " يأتي بعدها مباشرة: " بل كذبوا بما لم يحيطوا بعلمه…"؛ فسور القرآن الكريم تحيط بعلوم شتّى، وهي تسمو وترتفع، وهي تحفظ وتقي. ونحن هنا سنركز فقط على كون السّورة محدَدة المعالم.

القرآن الكريم 114 سورة، لم تتجاوز أطول سورة فيه 24 صفحة، على اعتبار أنّ كل صفحة تتألف من (260) كلمة، في حين كانت أقصر سورة تتكون من (10) كلمات فقط. وباقي السّور تتراوح بين ذلك. وتتكون كل سورة من عدد من الآيات، بحيث يكون متوسط عدد كلمات الآيات هو: (4, 12) كلمة. ويغلب أن تَقصُر السّور والآيات التي نزلت في المرحلة المكية، والتي ركّزت أكثر على الجانب العقائدي. وتطول السّور والآيات التي نزلت في المرحلة المدنية، وعلى وجه الخصوص عندما يكون الكلام في الشريعة والأحكام.

ومن هذا نستنتج :

أولاً: عندما نُخاطب الناس في أمور العقيدة فيحسن أن نوجز ونحدد بما يشبه أسلوب الشعارات، بعيداً عن التطويل والإسهاب المستخدم لدى الفلاسفة.

ثانياً: الإكثار من الفُصول، والأبواب، والفقرات، يساعد على الفهم، ويجذب القارئ بشكل أفضل، ويُبرز الأفكار من خلال تحديدها في إطار يفصلها عن غيرها بفاصل محسوس.

ثالثاً: الإطار العام دون تبويب يعطي فكرة كليّة مع شيء من الغموض في الأجزاء والتفاصيل. وأسلوب التسوير، والتقسيم إلى آيات، يساعد كثيراً في إدراك الجزء، فيؤدّى ذلك إلى إدراك الكل بشكل أوضح وفهم أعمق.

رابعاً: هناك علاقات بين السُّور تشبه العلاقة بين كل دورة وأخرى في بناء السور حتى يكتمل. ولا يسهل إدراك العلاقة بين سورتين متلازمتين في المصحف حتى ندرك معاني كل واحدة منهما. والمفسّر المتمرس في معاني القرآن الكريم بكامله هو الأقدر على إدراك العلاقات بين السّور والآيات. ومن هنا نجد أنّ علم التناسب بين الآيات والسُّور جاء متأخراً عن علم التفسير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من أسرار الأسماء في القران الكريم الجزء 1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدي الاسلامى :: منتدى القرأن الكريم وعلومه-
انتقل الى: